صبايا كيوت

مرحباآ بكـ"
زائرنا الكريم
انت غير مسجل في هذا المنتدى
سجل معنا للتمتع بكافة خدمات وفعاليات المنتدى }~
~{ونرجوا لك تصفح ممتع ومفيد في منتدانا الغالي

WelcoOoMe
صبايا كيوت

    رواية هدية عمري(كامله)..اللي ماتدخل يفوتها نص عمرها

    شاطر

    ANWAR
    عـِـِـِضـَـَـَو آإسـِـِـِتثنـَـَـَآإئيُ
    عـِـِـِضـَـَـَو آإسـِـِـِتثنـَـَـَآإئيُ

    انثى تاريخ التسجيل : 03/09/2008
    عدد الرسائل : 1082

    رواية هدية عمري(كامله)..اللي ماتدخل يفوتها نص عمرها

    مُساهمة من طرف ANWAR في الأحد يناير 25, 2009 10:18 am




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيفكم يابنات ان شاء الله الكل بخير
    جايبه لكم اليوم رواااااايه رووووعه..بصراحه من أجمل ماقريت

    أتمنننى تعجبكم وتتفاعلون معها.....و على كثر ماشوف ردود بأتحمس و أنزل الاجزاء
    واترككم اللحين مع الثلاث أجزاء الأولى....



    #|[..هدية عمري..]|#
    للكااااااتبه؛؛ {مثــل العســـل}



    ::الجزء الاول::


    نزلت دلال وشافت أمها اللي كانت تنتظرها في الصاله وأول ماوصلت عندها سألتها...
    أم سلطان-هاه فتحلك الباب؟؟
    دلال-لا مارضى يقول مايبي يكلم احد

    في الشركة\\ كان صالح ينتظر مديره ابوسلطان هذا موعد رجعته من سفرته قبل يومين انشاءالله انه قدر يسوي شي..دخل ابوسلطان المكتب ومن شكله عرف صالح انه ماتوفق بهالسفره مع هذا سأله....
    صالح-بشر يابوسلطان وش صار؟؟
    ابوسلطان-مثل ماتوقعت ابوفهد لايمكن يتغير قال ماعنده سيوله وان كل فلوسه يشتغل فيها بالسوق انا اعرف انه يقدر يساعدني بس هو مايبي
    صالح-يعني خلاص راحت الارض علينا! والمشروع اللي سهرنا عليه ايام بيتبخر!
    حس صالح بتأنيب الضمير يوم شاف تاثير كلامه على ابوسلطان المفروض يهديه وهو جالس يزيد عليه يعني مايكفي خسارته لأهم مشروع وروحته لاخوه اللي خذله كان يدور كلام يقوله لكن ابوسلطان سبقه...
    ابوسلطان-كل هذا بسبب ابولميس لو مادخل شريك مع ابوأحمد كان ماقدر ابواحمد ياخذ الارض مننا خاين العشره وانا اللي ياما ساعدته لين ماوصلت شركته لهالمستوى هو عارف اني ابي هالارض واني بسوي اكبر مشاريعي عليها انا الغلطان اللي آمنته على اسرار الشركه
    مادرى صالح وش يقول فعلا لو يتنازل ابولميس ولايشارك ابواحمد كان قدروا ياخذون الارض و شاف ابوسلطان قام...
    ابوسلطان-انا حاس اني تعبان باروح البيت ارتاح اذا بغيت اي شي كلم خالد تلقاه في المصنع

    في بيت ام لميس\\ دخلت سحر بيت خالتها بعد ما فتحت لها الخدامه وقالت ان خالتها في الصاله اللي تفاجأت يوم شافتها...
    ام لميس-سحر! حمدالله على السلامه متى وصلتوا؟؟
    سحر-هذا انا جايتكم من المطار مارضيت اروح البيت مع اهلي خوفتني لميس من امس مسكره جوالها! انا عارفه انها تتغلى علي عشان تاخرنا بسفرتنا بس بعد ماهانت علي اول ماوصلت قلت لازم اشوفها
    ام لميس-الحمدلله انك جيتي ياسحر على الاقل ارتاح اذا عرفت انك مع لميس
    سحر-خير ياخالتي خوفتيني وش فيها لميس؟؟وينها؟؟
    ام لميس-في غرفتها روحي لها
    طلعت سحر وهي خايفه ياترى وش اللي صار هي تعرف لميس حساسه وتزعل من اي شي هي البنت الوحيده لخالتها وهذا خلى كل طلباتها دايما مجابه ماتذكر انها شافتها في يوم متضايقه وش بيكون اللي مضايقها اللحين...
    فتحت باب الغرفه وانصدمت يوم شافتها!!!!
    الدموع كانت ماليه وجهها وعيونها حمراء وباين ان لها ساعات وهي تصيح..اول مره تشوفها مبهدله وهي اللي دايما بقمة الاناقه في كل الاوقات والاحوال..كانت جالسه على السرير وحواليها هدايا سلطان ورسايله..يوم شافتها قامت بسرعه واحضنتها وبدت تصيييييح...
    سحر-لميس وش فيك ياعمري ليش حالك كذا؟؟؟
    لميس-خسرته خلاص خسرته
    سحر-وش هذا اللي خسرتيه؟؟
    لميس-سلطان
    سحر-مختلفين مع بعض! لا تهتمين زعله وتروح انشاءالله انا اكلم دلال وانصالحكم بس لاتزعلين شكلي حسدتكم دايما افكر انكم من حبيتم بعض لكم سبع سنين بحياتكم ماختلفتم
    لميس-ياليتها زعله خلاص انا وسلطان مستحيل نكون لبعض
    خافت سحر شكل الموضوع اكبر من توقعاتها بس مهما كان لازم يكون له حل بس ماتشوف لميس بهالحاله...

    في بيت أبوسلطان المغرب// دخل ابوسلطان لبيته وشاف ام سلطان اللي خافت يوم شافت شكله حزين وتعبان حيل...
    ام سلطان-ابوسلطان حمدلله على سلامتك تعال ارتاح في غرفتك
    راح معها ابوسلطان بدون لاينطق بكلمه وحده ويوم دخلوا الغرفه سألته..
    ام سلطان-اكيد ابوفهد رفض يساعدك
    ابوسلطان-يقول ماعنده سيوله اللحين
    سكتت ام سلطان هي كانت عارفه ان ابوفهد سواء كان عنده ولا ماعنده ماراح يساعد اخوه..لاويمكن يكون فرحان باللي صار فيه بعد مع انه اخوه الوحيد لكن يمكن عشانهم اخوين من الاب بس ماكان يحبه..ابوفهد الولد الكبير لابوه وابتدت المشاكل بينه وبين ابوسلطان من يوم بدأو يشتغلون مع ابوهم بالشركه لان ابو سلطان ابهر الكل بذكائه وقدر بسنتين بس يخلي هالشركه من اكبر الشركات في البلد وابتدأ ابوفهد يغير من نجاحه واول ماتوفى ابوهم طلب تقسيم الشركه وقال انه يبي يبيع نصيبه ويسافر لديرة زوجته ويشتغل مع اخوانها مع ان ابوسلطان حاول يقنعه يستمرون مع بعض ولا يدخل بشركة ابوه احد غريب لكنه رفض..لكن ابو خالد اللي كان من اعز اصدقاء ابوسلطان انقذه من هالموقف وشرى نصيب ابوفهد علشان مايدخل الشركه احد غريب ومن ذاك اليوم وعلاقته باخوه تقريبا مقطوعه لولا حرص ابوسلطان اللي دائما يزور اخوه اما أبوفهد ماعمره فكر يزوره.. يوم شافت ابوسلطان شافت حالته سآت زياده..
    ام سلطان-ابوسلطان ارتاح لاتخوفنا عليك ولانسيت وش قالك الدكتور آخر مره؟
    تذكر ابوسلطان الجلطه اللي صابته قبل ست شهور واللي لولا ستر الله كان بيروح فيها يوم سمع بوفاة صديق عمره ابوخالد...
    ابوسلطان-هذا اللي ذابحني ياام سلطان ان الشركه اللي كبرناها انا وابوخالد وكبرنا معها ماتكون مثل ماتمنينا
    ام سلطان-الشركه بخير ونعمه كله مشروع اللي خسرتوه!
    ابوسلطان-ايه بس هذا المشروع اللي تمنى ابوخالد الله يرحمه ان خالد يشرف عليه وانا وعدته مابي احس اني قصرت بحق عياله وهو يوم يتوفى وصاني عليهم كنت له الاخو اللي ماجابته امه
    ام سلطان-يابوسلطان لاتعذب نفسك انت ماقصرت ابدا في حق عيال ابوخالد هذا خالد من وفاة ابوه خليته ياخذ محله بالشركه، واصريت انك انت اللي تدفع مصاريف دراسة نواف بالخارج وهذا هو كلها كم اسبوع ويرجع دكتور، حتى فجر اصريت تسجلها باحسن متوسطه اهليه بالديره وين التقصير اللي تتكلم عنه؟!
    ابوسلطان-وش هالكلام ياام سلطان انت متضايقه من اللي اسويه لعيال ابوخالد؟
    ام سلطان-لا طبعا انت تدري ان ام خالد مثل اختي واعز والله يشهد اني اعتبر عيالها مثل عيالي ولاافرق بينهم هذي عشرة عمر لكن مابيك تتعب نفسك وتحس انك مقصر، اللي سويته لهم ماحد يسويه كلن يشهد على هذا واولهم ام خالد وعيالها
    ابوسلطان-لاتذكريني ياام سلطان بنواف مادري وشلون طاوعتكم ولاعلمته ان ابوه توفى! مادري وش بيقول اذا رجع؟
    ام سلطان-ابوه الله يرحمه توفى وخلاص تخيل لوقلتله كان بيرجع وهو مابقاله شي ويخلص دراسته وتنتهي غربته رجعته ماكانت بترد اللي صار
    سكت ابوسلطان شوي بعدين سأل لكنه ماكان سؤال قد ماكان تأكيد...
    ابوسلطان-لايكون تكلمين ام لميس للحين؟؟
    ام سلطان-لا من يوم صار اللي صار من ثلاث ايام ماكلمتها ولااعتقد انها هي بتكلمني بعد اللي سواه زوجها
    ابوسلطان-احسن ابيكم تقطعون صلتكم بهالاشكال اللي عشان مصلحتها يهون عليها العيش والملح واسمعيني زين موضوع لميس وسلطان انسيه نهائيا وخليه هو بعد ينساه
    ام سلطان-اكيد بس انت ريح نفسك وانسى الموضوع وانشاءالله ربي يعوضكم بدل هالمشروع
    عند باب الغرفه اللي كان نص مفتوح وقف سلطان منصدم من اللي سمعه..كان جاي بيقول لامه انه بيطلع عشان ماتخاف اذا مالقته في غرفته لكنه غصب عليه سمع كلامهم...
    طلع بسرعه من البيت قبل لايسأل عنه ابوه..مايدري وش يقوله لو فتح معه هالموضوع مايقدر يخالف ابوه ولايقدر يتخيل انه بيخسر لميس حب حياته لازم يلقى حل لهالمشكله...
    في الطريق كان سلطان يفكر ويتذكر كل شي صار بينه وبين لميس رجع بذكرياته قبل سبع سنين لاول يوم شافها فيه....
    كانت حفلة تخرجه من الثانويه هو ونواف وابوه وابوخالد خلوها حفله وحده في بيت ابوسلطان كان يتمشى بالحديقه الخلفيه للبيت يوم شافها..ماصدق اللي يشوفه كانت ولازالت احلى وحده شافها بحياته كانت بيضاء مثل الثلج وشعرها كستنائي قصير للحين يتذكر نظرتها المتفاجأه يوم شافته ودخلت بسرعه حس ان قلبه راح معها.. ونادى دلال لازم يعرف مين هذي...
    دلال-هااااااه؟
    سلطان-الناس تقول نعم بما اني متأكد انك ماتعرفين تقولين سم او آمر
    دلال-والناس بعد تختار الوقت المناسب اللي تنادي فيه احد
    سلطان-تكفيييين يالمشغوله على فكره تراها حفلة نجاحي أنا
    دلال-والله ظلم عشان نجاحك من هالثانويه محد عبرني وانا ناجحه!
    سلطان-والله والنجاح! بالله مو مستحيه من هالدرجات؟
    دلال-اوووه ياسلطان اللحين مطلعني عشان تسألني عن درجاتي!!
    تذكر سلطان اللي شافها وهالمزعجه نسته وش كان يبي...
    سلطان-مين اللي شفتها؟؟
    دلال واعجبتها السالفه-وانت شفت احد!!
    سلطان-احلى وحده بالوجود
    دلال بفرحه-عرفتها
    سلطان-مييييين؟؟؟
    دلال-طبعا انا
    سلطان بعصبيه-اقولك وحده يعني بنت
    دلال تشهق-وانا وشوووو!!
    ضحك عليها سلطان يوم شافها جالسه تطالع بروحها...
    سلطان-والله اللي يشوفك انت وبناطيل الجينز اللي ماتعرفين غيرها وهالشعر اللي دايم مجعدته ينسى انك بنت خلينا منك قوليلي من احلى وحده داخل لاني متاكد انها احلى الموجودات
    دلال-والله لو مو الفضول اني اعرف مين اللي شفتها كان ماعلمتك قولي وش كانت لابسه؟
    سلطان-لابسه تنوره رمادي وبلوزه وردي
    دلال-آه عرفتها هذي لميس
    سلطان-مين لميس اول مره اسمع باسمها! من صديقاتك؟
    دلال-لا ابوها يعرف ابوي
    سلطان-لها اخوان كبري اقدر اتعرف عليهم؟
    دلال-واذا لها اخوان انشاء الله ناوي تتعرف عليهم وتقول لو سمحتوا كلموني عن اختكم والله شفتها وحبيتها؟ وعلى كل هي وحيدة امها وابوها يعني مالك غير الشيخه دلال تترجاها تقولك عنها
    سلطان-دلووول تذكري اني للحين ماجبت لك هدية نجاحك لاتخليني اكتفي بعلبة حلاو واكلها معك بعد
    دلال-وش دعوه امزح! امر تدلل وش بغيت؟
    سلطان-كلمتيها؟ قوليلي كل اللي تعرفين عنها
    دلال-ياحليله هذا اللي يسمونه حب من النظره الاولى لكن مسكين ياخوي لازم توقف آخر الطابور
    سلطان-أي طابور انت اشتقتي للمدرسه وحنا تونا اول الاجازه
    دلال-انا واشتاق للمدرسه! حراااام عليك,انا اقصد طابور المعجبين
    سلطان-مو تقولين ماتعرفينها وشلون عرفتي ان عندها معجبين؟؟
    دلال-كنا نسولف وكل وحده تقول عن معجبينها وهي قالت لنا عن القائمه من عيال خالتها وعمانها وبعد الجيران
    سلطان باستهزاء-وانت ياعيني عليك ماعندك احد تتكلمين عنه؟؟
    دلال-طبعا عندي
    سلطان استغرب هم ماعندهم غير عم واحد وماعمرهم شافوه لاهو ولا عياله وخالته الوحيده كل اللي عندها بنات من وين طلع هالمعجب؟
    سلطان بعصبيه-ومين هالمعجب انشاء الله؟!
    دلال-امممم نواف
    سلطان وهو مستغرب-نواااف! اللي مسوي فيها محترم وخجول وماهمه غير دراسته واللي ابوي ماعنده غير خلك مثل نواف خلك مثل نواف زيييين انا اوريه
    دلال-ههههههههاااااي
    سلطان-وش يضحكك؟؟
    دلال-تصدق كنت خايفه ان البنات مايصدقون لكن دامك انت صدقت اكيد هم صدقوني
    سلطان-يعني تكذبين؟؟
    دلال-طبعا ولا نواف متى بشوفه ان كان خالتي ام خالد تقول ماعمرنا شفناه هذا كائن مايقدر يعيش الا على رائحة الكتب
    سلطان-هههههه ومدامه مو عاجبك وش معنى هو اخترتيه بطل لغرامك؟
    دلال-يتمنى وهو يطول! بس قلي من غيره اظمن ان وحده ماتطلعلي وتقول تكذبين هذا معجب فيني ولا بفلانه
    سلطان-وش قلتيلهم عنه دام الكل يدري ان همه دراسته بس
    دلال-ههههه لاتذكرني والله سويته فلم هندي عذبته وذليته وسهرته الليل وانا ماعطيه وجه لين اعتزل الناس وصار كل همه دراسته تصدق حتى البنات تأثروا بقصته ودمعت عيونهم يالله كسب له كم دعوه منهم تنفعه في غربته
    سلطان وهو ميت ضحك-حراااام عليك
    دلال-يستاهل عشان مايدوسلي على طرف
    سلطان-لييييه وهو وش سوى؟؟؟؟
    دلال-كل ماينفتح طاري للدراسه بين امي وخالتي ام خالد تلقى الحديث لازم يبدأ بالمقرانه نواف ماشاء الله عليه يسوي كذا ودلال اعوذ بالله
    ماتسوي كذا
    سلطان-آآآه وطبعا الفرق واضح بين حالك وحاله
    دلال-لاتخاف على اختك عرفت وشلون آخذ حقي منه
    سلطان-طبعا مسويته مغرم مسكين بحضرتك
    دلال-لااااا هذا يعتبر نقطه في بحر قدام اللي قد سويته تبيني كنت اصبر لين اللحين لا انا انتقامي حامي بحامي
    هذي جت عفويه
    سلطان وانبسط على سواليفها-يالله يجيرنا منك قولي وش سويتي؟؟
    دلال-في يوم كنا انا وامي عند خالتي ام خالد والاخ طبعا كالعاده في جحره يذاكر(سلطان ههههههههههه) كنا بنطلع كلنا للسوق فقالت خالتي اروح اشوف اذا السواق جاء وانا رايحه مريت قريب من غرفته ويوم شفت بابه مفتوح كنت بارجع لكن سمعته يتكلم بالتليفون ويقول انه بيروح يذاكر عند اللي يكلمه ويوم طلع تخبيت بسرعه ولما تاكدت انه طلع من البيت دخلت غرفته وقلبت كتبه العزيزه وملخصاته الغاليه فوق تحت اراهنك انه قضى ساعات وساعات علشان يرجع كل شي مكانه وهكذا ضاع الوقت الثمين على الطالب النجيب
    سلطان مع انه مااعجبه اللي سوته دلال لكن ماقدر يهاوشها لانه مايبي يزعلها خاصه اللحين وهو محتاج خدماتها..سمع صوت مشي...
    سلطان-دلال اعقلي عن هالخبال تراك صرت كبيره ويله روحي اسمع صوت مشي اخاف احد يجي يدورني ويشوفك، ولاتنسين
    بعد ماتخلص الحفله ابيك تكونين صرتي صديقتها واخذت رقمها
    ومن ذاك اليوم تصادقت دلال معها حتى امه قوت علاقتها بامها وكانوا يكبرون ويكبر الحب معهم..كان يدور المناسبات عشان يهديها كان دايم يسال عنها ويهتم فيها ويفرح اذا يوم رد على التليفون وكانت هي اللي متصله كانت حياته كلها معتمده عليها..بعد ماطلع سلطان من افكاره شاف نفسه عند بيت عمر اقرب واحد من اصدقائه والوحيد اللي يعرف عن سالفة لميس.. جلس يفكر بالسياره(طول عمرك يادلال كنت حمامة الحب بيننا خساره كل هالذكريات والايام والاحلام
    تنتهي عشان مجرد اعمال).. طلعه من افكاره صوت طق على شباك سيارته..التفت شاف عمر واقف مستغرب وفتح الشباك...
    عمر-سلطان وش فيك؟وين سرحان؟ليه جالس بالسياره مانزلت لاتقول كنت ناوي تروح؟وبعدين وينك لك يومين مختفي؟؟
    سلطان لو ماكان بهالحاله الللي هو فيها كان ضحك على شكل عمر واسئلته اللي ورى بعض...
    سلطان-مو ناوي تعزمني !!
    عمر-والله انك ماتستاهل لكن تفضل
    عمر كان مستغرب من حالة سلطان اكيد صاير شي وبعد مادخلوا...
    عمر-سلطان وش فيك؟؟؟
    سلطان قال لعمر كل شي...
    سلطان-لازم نلقى حل انا مستحيل اخسرها
    وبعد ماسكتوا شوي وبعد تفكير...
    عمربفرحه-لقيتهاااااا
    سلطان بحماس-هاااه قول
    عمر-تروح بكره لابولميس وتقوله انك تبي بنته وهو يعرف انه بنسبه لكم بيقوى في السوق وتقوله لايوقع على شراكته مع ابواحمد مقابل انكم تمولون له مشاريعه وتاخذون نسبه من الارباح
    سلطان-ياسلام عليك ياعمر انا من بكره الصبح بأكون عنده

    في بيت ابو سلطان\\دلال كانت في غرفتها يوم دق جوالها شافت رقم بيت خالتها ام خالد(هذي اكيد فجر)...
    دلال-اهليييييين
    فجر-دلول وينك هاللحين انا ماصدقت تجي الاجازه ابي اطلع واتمشى وانت تقطعين كذا, طبعا وش عليك اجازه على طول تخرجتي وافتكيتي مو انا المسكينه السنه الجايه عندي متوسطه
    دلال-اولا الناس تسلم ثانيا وش فيك كانك عجوز اكلين عشاها؟
    فجر-ابي اطلع ابي اتمشى وامي ماترضى اطلع الا اذا كنت معي
    دلال-ماراح تسافرون هالاجازه؟؟
    فجر-لا فيه احتمال كبير يجي نواف بهالاجازه
    دلال-وشوووووو! ليه يجي؟؟
    فجر-وشو اللي ليه! خلص دراسته!!
    دلال-وليش ماتسافرون اذا جاء ماراح يضيع؟
    فجرتبي تقهرها-صح يجلس عندكم تهتمون فيه اكيد عمي ابوسلطان بيستضيفه لحد ما نرجع
    دلال-لا والله احلفي! اقول انطقي بالبيت تحري اخوك الدكتور
    فجر-انا نفسي اعرف انت متى عرفتيه عشان تكرهينه
    دلال-فيه ناس كذا تكرهينهم على السمع لاتستعجلين بكره تزهقين منه وتقولين معك حق يادلال
    طلعوا من هالسالفه وصاروا يخططون لطلعة بكره..دلال دايما تاخذ معها فجر اذا طلعت مع بنات خالتها او صديقاتها كانت تحس انها اختها الصغيره..لانها جربت احساس ان الوحده تعيش بدون خوات لأنها بصغرها عانت من هالاحساس وكانت دايما تطلع مع سلطان عشان ماتحس انها لحالها وكل اللي يشوفها كان يقول انها ولد هي اللي كانت تقصد تسوي نفسها كذا عشان مايحسون انها تختلف عنهم وعشان يرضون تجي معهم لكن يوم كبرت ماصارت تقدر تروح معهم ورجعلها الاحساس بالوحده عشان كذا ماكانت تبي فجر تحس بالوحده مايكفي انها خسرت ابوها..وخالتها ام خالد اغلب وقتها طالعه كانت اجتماعيه بالحيل ودايما معزومه..وخالد مثل ابوها وسلطان اغلب وقته بالشركه واخوها الثاني مسافر وحتى لو كان فيه يعني هذا اللي بينفع..سكرت دلال من فجر وسرحت (معقول مرت سبع سنوات وخلص هالغبي دراسته احسن مافي رجعته ان خالتي ام خالد بترتاح صدق انه عديم احساس ولا اجازه فكر انه يرجع يشوف اهله كل هذا عشان هالدراسه طول عمره كئيب وانطوائي)
    ام سلطان-دلال وش فيك صارلي ساعه اكلمك وين سرحانه فيه؟؟
    دلال-مانصحك يمه تعرفين شي مايسوى
    ام سلطان-ابوك رجع من السفر؟؟
    دلال-صدق والله ورضى عمي يساعده؟؟
    ام سلطان-مثل ماقلتلك ماساعده الظاهر ان الزمن ماراح يغير شي في ابوفهد
    دلال بحزن-خساره...باقوم اشوف ابوي
    ام سلطان-قبل اتصلي على سلطان شوفي وينه مالقيته بحجرته وابوك سأل عنه
    اتصلت دلال على سلطان ويوم سكرت...
    ام سلطان-وينه؟؟
    دلال-يقول عند واحد من اصدقائه مشكله وضروري يكون معه الليله وبيشوف ابوي بكره بالشركه
    راحت دلال تسلم على ابوها ويوم رجعت لغرفتها شافت بجوالها مكالمتين من سلطان ودقت عليه...
    دلال-هلا سلطان بغيت شي؟
    سلطان-وينك ماتردين؟
    دلال-كنت اسلم على ابوي وجلست معه شوي قبل ينام
    سلطان قال لدلال اللي سمعه من كلام امه وابوه وقال لها على حل عمر وانه ماجاء البيت عشان مايشوف ابوه قبل لايكلم ابولميس...
    دلال-سلطان متاكد ان هالحل بينفع اخاف مايوافق ابولميس؟
    سلطان-لاتخافين انا باقنعه بس ابيك تكلمين لميس وتقولين لها عشان تصر على ابوها يوافق على السالفه وعشان تطمنينها واتصلي قوليلي وش اخبارها

    في بيت ام خالد\\رجع خالد من الشركه وهو متضايق بعد ماعرف ان عمه ابوسلطان ما توفق في هالسفره.. دخل الصاله ورمى نفسه على الكنب جت عنده امه وخافت يوم شافته في هالحال...
    ام خالد-خالد!!بسم الله عليك وش فيك؟
    خالد-الارض راحت علينا يايمه المشروع اللي حلم ابوي اني امسكه ماصار
    ام خالد-ياولدي الشغل يروح ويجي اهم شيء ماتضايق نفسك وانت مو محتاج هالمشروع عشان تنجح الحمدلله عندنا اللي يكفي وزياده وعمك ابوسلطان مو مقصر لا معك ولا معنا
    خالد-عمي بنفسه متضايق من هالمشروع
    ام خالد-عشان كذا لازم تهون عليه مو تزيده ياولدي ترى صحته للحين تعبانه
    خالد-معك حق يمه
    ام خالد-اجل دامك تعبان بأعتذر من ام عبدالله
    خالد-ليه؟ وش تبي؟
    ام خالد-قريبتها تعبانه وقالت لي اذا جيت اقولك توديهم المستشفى
    خالد-تعبانه ومنتظريني لين ارجع! ليه ماقالت لاحد من الجيران؟
    ام خالد-تدري انها ماترتاح الا معك وابوعبدالله الله يهديه مايرضى عليها تركب مع سواق ولا كان وديتها انا
    خالد-اتصلي عليها خليها تطلع انا في السياره
    ام خالد-بس انت تعبان ياولدي
    خالد-والبنت تعبانه بعد من ساعات وانتم ماسويتوا لها شيء! يله يمه تكفين اتصلي عليها
    وراح خالد يوديهم للمستشفى وامه ندمت انها قالت له(ياعمري ياخالد توك جاي تعبان وتبي ترتاح وطلعتك المفروض ماقلت لك لاني اعرف انك اذا سمعت ان احد تعبان ماراح ترضى لين توديها مايكفيك هالشغل اللي دافن فيه نفسك ومسئوليتنا اللحين بعد اشيلك مسئولية الجيران عسى الله يرجعك بالسلامه يا نواف وتشيل الحمل مع اخوك)



    ~
    مـع حيرتي شسوي رقيق القلب والنيه ولا ادري بنواياهم

    وراهم وين مارحلو وراهم وهم مافكرو فيه معاهم صادق النيه

    بصدق الحب لهم انوي واعلنها علانيه معاهم صادق النيه

    ~

    ANWAR
    عـِـِـِضـَـَـَو آإسـِـِـِتثنـَـَـَآإئيُ
    عـِـِـِضـَـَـَو آإسـِـِـِتثنـَـَـَآإئيُ

    انثى تاريخ التسجيل : 03/09/2008
    عدد الرسائل : 1082

    رد: رواية هدية عمري(كامله)..اللي ماتدخل يفوتها نص عمرها

    مُساهمة من طرف ANWAR في الأحد يناير 25, 2009 10:21 am




    ::الجزء الثاني::


    من بكره الصبح سلطان كان طالع من مكتب ابولميس وهو مو مصدق اللي صار ولا الكلام اللي سمعه تذكر اللي قاله ابولميس(على بالك ياسلطان بصدق كذبتك انت وابوك بنتي لها سنين قدامك تو ما حلى لك تخطبها كل هذا عشان تردوني عن شراكة ابواحمد مايمديك انا وقعت امس على الشراكه روح قول لابوك ان تمثليتكم مانجحت وانه من اليوم ورايح صار راسي براسه ومابي منة هالمشاريع اللي كان يتصدق علي فيها ) سلطان كان مستغرب معقول ابولميس حاقد هالكثر او يمكن يتكلم كذا لانه متوقع انه جاي يمثل عليه (وشلون تهون عليك عشرتنا ياابولميس وشلون نسيت كل اللي سواه ابوي عشانك) راح سلطان الشركه عشان يسلم على ابوه ويشوف شغله وهو يتمنى ان ابوه مايفتحله الموضوع.. بيحاول يشغل نفسه بأي شي حتى مايكلمه ابوه وجلس كم ساعه بالشركه وطلع بحجة ان عنده اشغال لكنه راح لعمر...

    في المغرب في بيت ابولميس\\دخل ابولميس البيت وشاف لميس وامها جالسين في الصاله..لميس نزلت وهي فرحانه بعد ماكلمتها دلال وطمنتها وجلست تنتظر ابوها عشان اذا فتح لهم الموضوع تحاول تقنعه هو دايما ياخذ برأيها هي وامها....
    ابولميس-غريبه اليوم راضيه علينا لي كم يوم ماشفتك بأيش لاهيه عن ابوك؟
    لميس-انا مالهى عنك ابد ياابولميس
    ابولميس-زين انك جالسه معنا اليوم عندي لكم خبر حلو
    لميس والفرحه مو سايعتها-خير يايبه؟؟
    ابولميس-وقعت عقد الشراكه مع ابواحمد
    لميس حست كأن احد عطاها كف وانقلبت ملامحها لكن ابوها مانتبه لانه التفت يكلم امها....
    ابولميس-شفتي ياام لميس من اليوم صار رجلك مهم والكل يدور رضاه اولهم اللي ارسل ولده اليوم يخطب بنتك
    ام لميس-لميس!! مين اللي خطبها؟؟
    انتبهت لميس لكلامهم وهي منصدمه...
    ابولميس-ولد ابو سلطان على باله بيسكتني بهالخطبه ويردني عن شراكه بتخليني ازوج بنتي اللي يسواه هو وأبوه
    ماقدرت لميس تسمع اكثر امس عطاها سلطان الامل لكن اليوم انهدم كل شي وراحت بسرعه لغرفتها لانها ماتقدر تحبس دموعها اكثر من كذا...
    ابولميس-وش فيها لميس قامت فجأه؟؟
    ام لميس-انت تعرف حنا متعودين على عايلة ابوسلطان ودلال صديقتها اكيد ماهان عليها اللي صار وبيفرقهم
    ابولميس-ماعليه بكره بتتعرف على اللي احسن منهم

    في بيت ابوسلطان\\دخل ابو سلطان وهو معصب وشاف ام سلطان في الصاله...
    ابوسلطان-وين سلطان؟؟
    ام سلطان-خير وش فيه!!
    ابوسلطان-اقولك وين سلطان طلع من الشركه بدري وين راح؟ ابي اعرف الكلام اللي سمعته صح او لا؟
    ام سلطان-هدي نفسك يابوسلطان وفهمني وش الموضوع
    دلال سمعت صوت ابوها وهو يصارخ وخافت تجي عندهم حتى سلطان ماتصل يقول لها وش سوى مع ابولميس..سمعت صوت سلطان يدخل البيت...
    ام سلطان-الحمدلله هذا سلطان جاء
    دخل سلطان وتفاجأ باشكالهم ووقفتهم ابوه كان باين انه معصب وقبل لايتكلم او يسلم عليهم حتى...
    ابوسلطان-صدق الكلام اللي يتناقلونه الناس؟؟
    سلطان-اي كلام يبه!!!
    ابوسلطان-الكلام اللي ابولميس مابقى احد ماقاله له صدق ياسلطان انك اليوم رايح تخطب بنته
    دلال حطت يدها على فمها عشان تغطي صرختها, اما سلطان فانعقد لسانه كان خايف على ابوه اللي كان يتنفس بصعوبه طالع امه اللي كانت تطالعه بشك بس الحمدلله انها انقذته وتكلمت هي لانه ماكان عارف وش يقول ماتوقع ان ابولميس يسوي كذا خلاص يرفض وبس ماله داعي يروح وينشر الخبر ويحطه بهالورطه وكانه مايعرف مرض ابوه الظاهر انه يوم عرف طريقه من غيرهم باعهم..
    ام سلطان-طبعا لا
    ابوسلطان بشك(وهو يحط يده على قلبه)-وش اللي يخليك متاكده؟؟
    ام سلطان-لاني قايله لام خالد تدور وحده لسلطان ولقيناله وبس ننتظرهم يحددون لنا موعد اروح اتعرف على البنت واهلها
    سلطان انصدم من كلام امه بس مو مهم اللحين اهم شي الراحه اللي يشوفها على وجه ابوه..
    ابوسلطان-الحمدلله والله ان خالد قال مستحيل سلطان يسويها بس انا الشيطان لعب فيني سامحني وانا ابوك بس لو تسمع الكلام اللي سمعته!
    سلطان واحساسه بالذنب يكبر يوم اعتذر منه ابوه وياله لقى صوته وسأل ابوه..
    سلطان-خير يبه وش هالكلام؟؟
    ابوسلطان-ابولميس يقول انه خلاص كبر بالسوق وان الكل صار يطمع فيه ويدور رضاه واولهم انا اللي يوم ماطلت المشروع رحت احتك فيه واخطبلك بنته,اسمعي ياام سلطان بكره تروحين تشوفين البنت اللي قالتلك ام خالد وتقولين لهم خلال شهر ابي الزواج يتم واني انا اللي بتكفل فيه من الصغيره للكبيره واي شي يطلبونه انا حاضر من بكره ابي الكل يعرف عن هالزواج
    تركهم ابوسلطان وراح لغرفته وسلطان مو مصدق اللي يصير...
    ام سلطان بعتب-ماتوقعتها منك ياسلطان! تقدم سعادتك على صحة ابوك!!
    سلطان-يمه اناااا...
    ام سلطان-لاتحسبني باصدق مثل ابوك انك مارحت لابولميس
    سلطان-يمه والله كان قصدي احل الخلاف اللي بينهم
    ام سلطان-انت مارحت تحل خلاف انت رايح تخطب!!
    سلطان-هذا كان جزء من الحل
    ام سلطان-لا وليه ماقلت قدام ابوك هالكلام
    سلطان-يمه ماتوقعت ابولميس يسوي كذا
    ام سلطان-هذا هو سواها ولا همه مرض ابوك وهو اكثر واحد يعرف حالة قلبه وان كان انت مو هامك ابوك ومقدم سعادتك عليه ارفض الزواج
    سلطان-اي زواج يمه انت صادقه ناويه تزوجيني!!!
    ام سلطان-انت اللي حطيت نفسك بهالموقف ولو ماقلت لابوك سالفة هالزواج كان ماصدق انك مارحت لابولميس ولو تراجعنا عنه بيدري اننا كذبنا عليه, اسمع ياسلطان انا اللي يهمني صحة ابوك وكانك بايعها اعترض على هالزواج لكن لوصارفي ابوك شي لا انت ولدي ولا اعرفك
    راحت امه لغرفتها وسلطان حس انه بيختنق وطلع بسرعه من البيت اما دلال فكانت واقفه مكانها تستوعب اللي صار..بعدين راحت لغرفتها وكلمت فجر تقولها ان الطلعه انلغت وفجر بالبدايه احتجت لكن من صوت وجدية دلال عرفت ان اكيد فيه شي قالت لهادلال انهم بكره بيجون عندهم وتقولها اللي صار...

    من بكره في بيت ام خالد وقت المغرب\\كانت ام سلطان تقول لام خالد اللي صار ودلال راحت المطبخ تجيب القهوه اما فجر من يوم شافت ان فيه مشكله قالت بتروح للجيران احسن لانها ملت من سالفة هالارض اللي من اسبوع وخالد معصب بسببها..يوم جت دلال من المطبخ سمعت كلام ام خالد...
    ام خالد-صدقيني ياام سلطان هالبنت انسب وحده لحالة سلطان ولا وين بتلقين وحده تقبل الزواج بهالسرعه
    ام سلطان-بس وش يعرفنا وش تربيتها؟ وش اخلاقها؟
    ام خالد-افا عليك ياام سلطان يعني انا باخطبها لسلطان وانا مو متاكده من هالشي انا لي سنين اعرف اختها اللي في المشغل انا ماخيط الا عندها,وبعدين انت تقولين ان سلطان مايبي هالزواج يعني لو اخذنا له وحده من معارفنا ولاقدر يكمل معها ولاحظت انه مايبيها او طلقها وش بيكون موقفنا اما هذي عادي
    دلال-ياسلام ليش عادي!!
    ام خالد-لانهم ناس على قد حالهم وهي بعد يتيمه وساكنه عند اختها المتزوجه يعني ماراح تعترض على شي وبتحمد ربها على هالزواج
    دلال-ماني مصدقه ياخالتي انك تفكرين كذا ليه يعني الفقراء ماعندهم كرامه! تبيعين وتشرين فيهم!
    ام سلطان-اوه يادلال حنا وين وانتي وين صدقتي ياام خالد هالبنت مناسبه لكن يمكن ابوسلطان يستغرب وش معنى تركنا كل اللي نعرفهم وخطبنا من ناس على قد حالهم
    ام خالد-صدقيني ماراح يعترض لان المهم عنده ينتشر خبر زواج سلطان باسرع وقت لاني متاكده انه بينه وبين نفسه عارف ان سلطان يبي لميس لان هالشي كلنا كنا نعرفه
    كملوا كلامهم وترتيباتهم واتفقوا يروحون يخطبونها بكره اما دلال فكانت لاول مره تسمع وهي ساكته ماتوقعت ان سلطان اخوها الوحيد يتزوج بهالشكل وان كانت هي مو مصدقه انه بياخذ وحده غير لميس اجل هو كيف حالته ومع كل هذا هي راحمه هالبنت اللي بتتحطم امالها واحلامها بهالزواج ودعت ربها انها ماتوافق...
    فجأه اسمعوا صوت ينادي...
    الصوت-يمه يمه
    ام خالد وقفت عن الكلام واتسعت عيونها..
    ام خالد-نو..نواف!!!
    وراحت تركض بسرعه لمصدر الصوت...
    دلال بقهر-يوم اقولكم انه غبي ماتصدقون! احد يرجع لاهله بعد هالسنين ولايعلمهم!! جاي ينادي كانه امس كان في البيت ماكأن فيه شي اسمه تليفون على باله مفاجأه زين مايصير في خالتي شي من الصدمه!!!
    ام سلطان-هذا بدال ماتقولين الحمدلله انه رجع سالم
    دلال-وانا وش دخلني رجع سالم ولا متكسر!!
    ام سلطان-بس يادلال وش هالكلام!!
    دلال بفرح وحماس-تدرين يمه الظاهر انه لاول مره بحياته بينفعنا اكيد اذا عرف بخبر وفاة عمي ابوخالد الله يرحمه بيسوي مناحه وكآبه عاد هو ماتوصينه يبدع بهالادوار واكيد خطبة سلطان بتتأجل واذا مر وقت يمكن ابوي ينسى السالفه,وش رايك يمه؟
    ام سلطان-رايي اني الظاهر ماربيتك زين
    انصدمت دلال من كلام امها وقالت في نفسها(ايه مدام جاء هالغبي بدت تطلع عيوبي لايكون يرجعون لمقارناتهم القديمه بعد)
    ام سلطان-قومي خلينا نروح اكيد خالتك بتجلس مع ولدها انا بأمر اسلم عليها واتحمد له بالسلامه اسبقيني للسياره

    في بيت أبوسلطان بعد يومين وقت الصبح\\دلال كانت توها صاحيه وجالسه في غرفتها تفكر وين تطلع اليوم ودخلت عليها امها..
    ام سلطان-صباح الخير
    دلال-صباح الورد, وش عندها ام سلطان زايرتني بغرفتي المتواضعه؟
    ام سلطان-بنروح اليوم المغرب نخطب البنت لسلطان
    دلال-وشووووووو؟؟؟
    ام سلطان- اللي سمعتيه ابوك اصر اني اروح ولو من دون ام خالد لكن يوم قلتلها قالت انها عادي تجي معي لان نواف حابس نفسه بغرفته وما يشوف احد
    دلال-هذا اللي قدر عليه! يعني مايعرف ينصدم ينجن يجيه شي على مستوى
    ام سلطان بعصبيه-انت متى بتكبرين هذا كلام تقوله وحده كبرك! بتجين معنا او لا
    دلال-لا
    ام سلطان-بكيفك او احسن لاني مااضمن لسانك
    قبل لاتطلع امها نادتها دلال...
    دلال-يمه سلطان عرف؟
    ام سلطان-لا باروح اقوله اللحين
    دلال-ماراح للشركه!
    ام سلطان-لا
    دلال-خلاص انا باروح اقوله
    راحت دلال لغرفة سلطان وهي تفكر وشلون تقوله وهي بنفسها وبكل غباء راحت تبشره ان الخطبه اكيد ماراح تصير...
    دلال-صباح الخير
    سلطان وهو يكمل لبسه-صباحك عسل,لكن غريبه هالهدؤ على الصبح وين الطقطقه على الباب والصوت اللي تصحي الميت!!
    جلست دلال على سريره وهي ساكته شافها سلطان بالمرايه وعرف ان فيها شي,التفت عليها...
    سلطان-دلال خير وش فيك؟؟
    دلال-اليوم المغرب...
    سلطان-وش فيه اليوم المغرب؟؟
    دلال-ابوي اصر على امي تروح تخطبلك
    سلطان انصدم كان ناسي السالفه نهائيا هاليومين لكن الظاهر ابوه مانسى..نزل راسه شوي بعدين حس انه مخنوق وان جلس هنا راح تدري دلال بعذابه وقهره وهو ماكان يبي يضايقها تغصب ابتسامه وحاول انه يتكلم بصوت عادي...
    سلطان-مانفعت تخيلاتك يادلوله,انا رايح للشركه تأخرت
    طلع عنها وهي تفكر(آه ياسلطان على بالك انا مو حاسه بالنار اللي داخلك ان ماكنت اعرفك انا من بيعرفك؟ مااصدق اني اشوفك بهالحال ليت بيدي احط نواف بمكانك واريحك من كل هذا انا قايله هالانسان مستحيل ينفع بشيء)

    بعد اسبوع عرف سلطان من ابوه انهم وافقوا وان بكره ملكته..كل شي صار بسرعه لدرجة انه مو قادر يستوعبه.. راح لدلال في غرفتها, دخل عندها وانسدح على سريرها وهو ساكت ومن حالته عرفت دلال انه عرف ان الملكه بكره...
    سلطان-ماكلمتي لميس؟
    دلال-لا كلمتني سحر وقالت انهم اسمعوا انك بتتزوج بس مخبين عليها مايبونها تعرف وطلبوا مني ماكلمها ولااقولها يمكن يخلونها تسافر
    سلطان-الى متى؟ اكيد يوم بتعرف وتلومني ليه ماقلت لها
    دلال-كذا اريح لها ياسلطان ماتدري بعدين وش يصير
    سلطان-وش بيصير يعني؟ الملكه بكره والزواج بعد ثلاث اسابيع تتخيلين كل شي بهالسرعه!!
    دخلت عليهم ام سلطان...
    ام سلطان-سلطان ابوك يستناك تحت يبيك تروح معه لجدتك تقولون لها وتجيبونها عشان تروح معنا بكره للملكه
    طالع سلطان دلال بحزن وبعدها تركهم وطلع...
    ام سلطان-للحين مايبي هالزواج عرفت من يوم قال لابوك مو ضروري يشوفها بكره واني وصفتها له واعجبته وانا مافتحت فمي بكلمه عنها!
    دلال-لانها ماتفرق معه دام مااخذ اللي يبيها عادي اي وحده الله يسامحك يايبه
    ام سلطان-وش بتلبسين للملكه تراها بسيطه مافيها الا حنا واختها اللي هي ساكنه عندها
    دلال-مين قال اني باروح!!
    ام سلطان-صاحيه ملكة اخوك ولاتروحين؟
    دلال-سلطان نفسه مو حاس انها ملكته تبيني انا احس,آسفه يمه مااقدر اتحمل الاجواء هذي البنت واهلها فرحانين بزواجها وحنا مااخذناها الا عشان اذا ماتحملها اخوي طلقها عادي
    ام سلطان بعصبيه-اوووه انا القاها منك ولا من حالة اخوك
    نزلت ام سلطان تتصل على اختها الوحيده تخبرها عن الملكه واللي كملت عليها...
    ام ندى-صاحيه يااختي بايعه سلطان يوم تزوجينه من هالناس! ولاتقولين لي! ولا كأني مرضعته تراه ولدي واخرتها تشاورين ام خالد وانا اللحين تعلميني!
    ام سلطان-لاني عارفه انك تبين له لميس وماراح ترضين باللي يصير
    ام ندى-اكيد ماارضى هاللحين سلطان اللي كل بنت تتمناه ياخذ وحده ماندري وش اصلها وش فصلها مقطوعه من شجره لامال ولاحسب ولانسب
    ام سلطان-ام خالد تعرفهم زين وهي معهم من زمان
    ام ندى-ويوم انهم معجبينها ليه ماخطبتها لخالد
    ام سلطان-وش هالكلام ياام ندى انت تعرفين ان ام خالد تعتبر سلطان مثل ولدها وهي حبت تساعدني وعشان لو ماتوفقوا يطلقها بدون اي احراج او مشاكل
    ام ندى-اجل ليه هالزواج اساسا؟!
    ام سلطان- وش اسوي ابوسلطان اصر انه يزوجه ,المهم بتجين
    ام ندى-لاوالله ماراح اجي عساني استحمل الزواج اللي جعله مايصير تبيني اروح لهالفقر في بيتهم
    ام سلطان-مو لهالدرجه تراهم على قد حالهم صح بس مو على الحديده
    ام ندى-على نفسهم انا مااحب اتعامل مع هالاشكال
    ام ندى وبناتها ندى متزوجه وعندها بنت عمرها ثلاث سنوات اسمها لميس سلطان اللي سماها ونجلاء كبر دلال وهي صديقه مقربه لسحر ولميس لانها كانت معهم بكلية الحاسب الآلي ونور بأولى ثانوي والوحيده اللي في العائله ماتطيق لميس لدرجة انها تسمي بنت اختها سما ولاتناديها باسمها,, دخلت ام ندى على نجلاء في غرفتها ولقتها على سريرها وفاتحه اللاب توب ونور جالسه عندها على الكرسي الهزاز وتقرأ روايه تموت بالروايات الرومانسيه,,التفتوا كلهم باستغراب يوم سمعوا امهم وشلون تفتح الباب بعصبيه كانت باينه عليها...
    نجلاء-يمه بسم الله وش فيك! خوفتينا اعصابك
    ام ندى-وخالتك بقت فيني اعصاب
    نجلاء باستغراب-خالتي!!ليه يمه وش صار؟
    ام ندى-ماقالتلك سحر او لميس عن المشكله اللي بين ابولميس وابو سلطان؟
    نجلاء-اي مشكله! مادري عن شي!
    ام ندى قالت لهم كل اللي صار...
    نجلاء-وانا اقول ولاوحده منهم دقت غريبه حتى انا لهيت عنهم
    نور-والله من زين الصداقه
    ام ندى-وليت السالفه على كذا وبس ابوسلطان اصر يزوجه بعد اللي قاله ابولميس وخالتك وام خالد راحوا اخطبوا له وحده فقر مادري من وين طلعتها ام خالد يكفي ان اختها تشتغل خياطه بمشغل
    شهقت نجلاء-كل هذا يصير وحنا ماندري ليه ماقالت لي سحر او دلال!!!
    ام ندى-كلن لاهي بهمه حتى دلال رافضه تروح لملكته بكره
    نجلاء-بكررررره!!!!
    نور بفرح-يالله يعني السالفه خلاص صدق الحمدلله الله استجاب لدعوتي وسلطان ماخذ هالدلوعه الممله
    ام ندى-نور ضفي وجهك عني انا مو رايقه لخبالك
    طلعت عنهم نور والدنيا موسايعتها من الفرحه(يالله ياليت اقدر احضر الملكه بس اعرف امي ماهي راضيه لو اموت يله اهم شي سلطان ماياخذ هالميس والله مدري وش عاجبهم فيها!!) بعد ماشافت امها طلعت رجعت تاخذ روايتها والابتسامه شاقه وجهها...
    نجلاء-انت من صدقك فرحانه باللي صار؟!
    نور-طبعا
    نجلاء-فرحانه ان اخوك بياخذ وحده فقر لا اصل ولامستوى
    نور-احسن ماياخذ وحده ابوها طماع باع عشرة سنين عشان الفلوس صدق انهم حديثي النعمه
    نجلاء-انت مو مخرب عقلك الا هالروايات اللي تقرينها ومصدقتها ومو فاهمه وش يصير
    نور-لاحبيبتي المسأله واضحه الطمع اعماهم جيبي قطوه من الشارع بتفهمها وانت مو راضيه تفهمينها
    نجلاء-انت اللي ماتفهمين ولاتقدرين لو فيك احساس كان عرفتي ان سلطان اكيد مايبي هالزواج لانك عارفه وش كثر يحب لميس
    نور-والله ان كان سلطان مايعرف مصلحته, زين انها جت من ابوها وخرب كل شي عليهم
    نجلاء-انت بتذبحيني يعني انت تعرفين هاللي اخذها وشلون شكلها؟ وش تطلع؟
    نور-اكيد حلوه لانها بتكون البطله
    نجلاء-اي بطله!!!
    نور-اللي بتلعب دور سندريلا مع الامير سلطان
    نجلاء تصرخ باعلى صوتها بعد مارتفع ضغطها-اطلعييييي براااا



    ~
    مـع حيرتي شسوي رقيق القلب والنيه ولا ادري بنواياهم

    وراهم وين مارحلو وراهم وهم مافكرو فيه معاهم صادق النيه

    بصدق الحب لهم انوي واعلنها علانيه معاهم صادق النيه

    ~

    ANWAR
    عـِـِـِضـَـَـَو آإسـِـِـِتثنـَـَـَآإئيُ
    عـِـِـِضـَـَـَو آإسـِـِـِتثنـَـَـَآإئيُ

    انثى تاريخ التسجيل : 03/09/2008
    عدد الرسائل : 1082

    رد: رواية هدية عمري(كامله)..اللي ماتدخل يفوتها نص عمرها

    مُساهمة من طرف ANWAR في الأحد يناير 25, 2009 10:25 am

    ::الجزء الثالث::


    في بيت مريم(ام حمد)جدة سلطان\\بعد ماسلموا عليها وجلسوا...
    ابوسلطان-باركي لسلطان يمه بيصير عريس وجاي يعزمك على ملكته بكره
    ام حمد-ول عليكم يوم صارت الملكه بكره جيتم تقولون لي حشى غريبه انا مو جدته!
    ابوسلطان-والله يمه كل شي صار بسرعه ماخطبناها الا من اسبوع واليوم بلغونا موافقتهم وبنخلي الزواج بعد ثلاث اسابيع
    ام حمد-وليه العجله؟ بعدين مو ام سلطان متصله علي قبل اسبوع تقول انك اختلفت مع ابو لميس خلاف كبير على الشغل امداكم تتصالحون وتناسبه بعد
    عصب ابوسلطان-ليه وهو خلاص مافيه بهالديره الا بنت ابولميس لاهذي وحده غيرها ونسب ابرك من نسبهم,,انا باروح الشركه وانت ياسلطان خذ جدتك معك للبيت
    ام حمد من سنين من توفى زوجها رفضت تترك بيتها رغم اصرار ابوسلطان المتواصل انها تعيش معهم لكن هي مارضت تترك البيت وجيرانها او تغير فيه شي مع انه قديم وجلست فيه هي وشغالتها وسواقها وكل مابغت راحت لهم بس مستحيل تنام الا في بيتها...
    يوم طلع من عندهم ابوسلطان التفتت على سلطان اللي من جاء وهو مانطق ولا كلمه...
    ام حمد-وش فيك ياسلطان كن هالزواج مو بخاطرك؟
    سلطان-تدرين يمه اني من زمان ابي لميس لكن شوفي اللي صار
    ام حمد-الله يعوضك ياولدي انت عارف ابوك مريض ومانبي نعارضه بشي
    سلطان-وهذا اللي خلاني اوافق على هالازواج
    ام حمد-الله يكتبلك اللي فيه الخير

    بعد ثلاث اسابيع في صباح يوم الزواج\\مرت هالاسابيع بسرعه دلال ماكانت تشوف فيهن سلطان كثير واذا شافته ماتتجرأ تسأله اي شي عن هالزواج وهو كان دايما ياساكت او سرحان,,واليوم راحت له غرفته عشان تسلم عليه لانها بكره بتسافر مع خالتها وبناتها يتمشون وهذي اول مره تسافر بدون سلطان, في بيتهم ماكان فيه اجواء تدل على انه عندهم اليوم زواج وملامح سلطان ابدا ماكانت ملامح عريس,,يوم طلعت منه فكرت انها على قد ماهي راحمه سلطان وحالته راحمه اكثر هالبنت اللي بتجي لعائله الكل مو مرحب في وجودها واولهم زوجها.. ياترى وش شخصيتها؟ وش بيكون ردة فعلها على اللي بتشوفه؟ والى متى بتتحمل؟ ليتها راحت معهم للملكه هي حتى مافكرت تسأل امها وشلون شكل البنت صدق انها جايه للعائله غلط...
    وفي الليل سلطان حس انه من الصبح يتحرك بشكل آلي بدون احساس او تفكير مو من الصبح بس كل هالاسابيع كان يحاول مايفكر بهالزواج لكن الليله كل شي بيصير واقع مايقدر مهما حاول انه يتجاهله من الليله فيه انسانه بتشاركه في حياته..في بيته..انسانه ماهتم يعرف عنها اي شي غير اسمها اللي عرفه بالملكه (أمنيه) اللي اكيد بتتمنى انها ماعرفته ولا شافته زين ان امه وافقت على طلبه والغت الزفه مو ناقص يعرض هالحزن اللي بوجهه على هالحريم اللي بيجلسون يحللون نفسيته ...

    في بيت ابو لميس\\كانت لميس وسحر جالسين في الغرفه,,طول هالاسابيع وهم يحاولون ان لميس ماتعرف خبر هالزواج سحر دايما معها ولاخلتها تكلم او تقابل اي احد ممكن يقولها على هالخبر حتى لميس نفسها بعد اللي صار ماكانت تبي تكلم اي احد يسألها عن هالخلاف وسحر طول الوقت تقنعها انها تنتظر السالفه تهدأ شوي بعدين تسأل دلال وش ناوي سلطان يسوي...
    سحر-لموسه وش رايك نطلع نتمشى مامليتي من حبسة البيت؟
    لميس-مادري مالي خلق
    سحر-عشانك من زمان ماطلعتي تعودتي على الكسل يله عشان خاطري
    لميس-اوكي عشان خاطرك باروح اقول لامي واشوف السواق اذا كان فيه وانت فكري وين نطلع
    نزلت لميس تدور امها وقبل تدخل الصاله سمعت صوت ابوها العالي...
    ابولميس-وش قصده مرسل لي بطاقة دعوه في ليلة الزواج هو مايبيني احضر بس يبي يأكدلي انه زوج ولده والله من زين النسب اللي فرحان فيه! المشكله ان مااحد صدق ان سلطان جاء وخطب بنتي كان المفروض اخليه يجي هو وابوه وارفضهم قدام العالم عشان الكل يعرف من ابولميس بس هذا ابو سلطان دائما واعي شوفي وشلون زوج ولده بشهر عشان يطلعني كذاب!
    لميس ماصدقت اللي تسمعه(سلطان..سلطان زواجه اليوم)راحت بسرعه لغرفتها وبدت تصارخ في وجه سحر والدموع تنزل من عيونها..
    لميس-كنت تعرفين انت وامي ونجلاء كلكم عرفتم وخبيتم علي!!
    سحر متفاجأه-لميس وش فيك؟
    لميس-زواجه اليوم اليوم وانا ماعرف! وهو مايقول لي!!
    عرفت سحر ان الخبر اللي يحاولون يخبونه عنها انكشف لكن وشلون درت...
    لميس-بعتني ياسلطان!
    سحر-لاتظلمينه هو انجبر على هالزواج عشان خايف على صحة ابوه
    لكن لميس ماكانت تسمع سحر لانها بدت تصيح..راحت سحر وضمتها..

    في القاعه//مشى سلطان للغرفه اللي فيها العروس..زوجته! وقف متردد عند الباب ثم دخل..جلس عندها وهو صاد عنها مايدري وش يقول.. مايعرف يتصنع مشاعر مو موجوده في داخله..كان المفروض تكون هالعروس هي لميس ياالله كان كل شي في هالليله غير..لمح فستانها الأبيض البسيط لو كانت لميس كان بيلمح فستان مايشبه هالفستان إلا بلونه لميس طول عمرها بنظره كامله في كل شي أنوثتها أناقتها جمالها..لو بس كانت لميس هي اللي بجنبه اللحين كان انحلت كل مشاكله..قام بدون لايلتفت عليها وقال...
    سلطان_ألبسي عباتك بنروح الفندق
    وطلع عنها بدون لايلتفت عليها،،وفي السياره كانت عيونه على الطريق لكن باله في مكان ثاني..كان يحاول يستوعب الوضع اللي هو فيه بس مو قادر (اللحين البنات ماصاروا ينغصبون وأنا الرجل أنغصب على الزواج بس وش أقول أنا اللي جبته لنفسي الله يسامحك ياعمر على فكرتك هي سبب كل اللي أنا فيه)
    وصلوا الفندق وقبل يدخلون الغرفه دق جواله ماصدق عيونه يوم شاف الرقم(لميس!!أول مره تدق علي أكيد صار شي ليه بهاليوم يالميس؟ ليه بهاللحظه؟) سلطان فتح الباب...
    سلطان_أدخلي اللحين أجي
    وبعد مادخلت رد على جواله.. ماكان يعرف وش تبي..وش بيقولها..بس مستحيل يتركها تدق ولايرد...
    سلطان_هلا
    لميس بصوت مبحوح_ليه سويت كذا ياسلطان؟ أنت بتذبحني!
    وبدت تصيح..سلطان تقطع قلبه عليها..لميس اللي يخاف عليها من الهوا تصيح بهالشكل..وبسببه..
    سلطان_لميس اسمعيني...
    لكن لميس سكرت..اتصل عليها سلطان تأخرت ماردت لكن هو كان مصر انه يكلمها ويطمنها..ردت سحر على جوالها بعد مايأست ان لميس ترد...
    سلطان_لميس..
    سحر_أنا مو لميس أنا بنت خالتها
    كان يسمع صوت صياح لميس...
    سلطان_قولي لها سلطان يحبك ومستحيل ينساك هالزواج أضطريت أوافق عليه من خوفي على صحة الوالد لكن أوعدها إني مجرد ما أنهي هالخلاف بين أبوي وابوها بأطلق وهي تعرف أنا من مين أخذت لأني مو مهتم بهالزواج اللي كله مسألة وقت وينتهي
    وسكر منها ودخل على زوجته وعلى طول توجه للشباك وعطاها ظهره..مرت لحظات حاول يمسك نفسه لكنه فجر كل القهر اللي كان طول هالشهر كاتمه داخل نفسه.....
    سلطان_اسمعيني زين الزواج هذا مستحيل انه يستمر لأني مابيك أنا أحب وحده ثانيه وماراح أحب ولا أبي غيرها انا أضطريت أوافق على هالزواج عشان أبوي مايتعب لكن بمجرد ماينتهي الخلاف بين ابوي وابوها بأتزوجها وطبعا بطلقك
    انصدم سلطان من اللي قاله وهي وش ذنبها يصارخ عليها لا ذنبها إنها وافقت على واحد ماتعرف عنه شي..ذنبها إنها دخلت بحياته بوقت خطأ..استغرب الهدؤ صار يفكر وش ردة فعلها..لوكانت دلال مكانها كان سمع صراخ يقلب الفندق كله فوق راسه وزين إذا مارمته من الشباك..ولوكانت لميس كان على طول صاحت لكن هي لا دلال ولا لميس.. وهو ماسمع لاصراخ ولاصياح معقوله ماتحملت اللي قاله وأغمى عليها ولاصار فيها شي
    التفت بسرعه يشوف وش صارلها..ولأول مره تطيح عينه في هاليوم على زوجته..جت عينه في عينها ماكانت ملامحها هاديه وبس كانت جامده..تطالعه بعيون في حياته ماشاف مثل نظرتها.. هالنظره البارده اللي مافيها أي مشاعر..كانت عيونها مو بس عيونها حتى ملامحها مافيها أي حياة..ماشاف أي رد فعل..شك إنها ماسمعت اللي قاله لها..معقوله تكون ماتسمع أو يمكن ماتتكلم!! لازم يتأكد...
    سلطان_سمعتي اللي قلته؟؟
    أمنيه هزت رأسها بمعنى إيه..
    سلطان وللحين شاك انها ماتسمع_وش قلت؟؟
    أمنيه بلامبالاه_أنت تحب وحده وانجبرت على هالزواج وبمجرد ماترجع علاقتكم بتطلقني وتتزوجها اممم اعتقد إني مانسيت شي؟
    تفاجأ سلطان من هالبرود معقوله تكون حتى هي مغصوبه على الزواج عشان كذا مو مهتمه!!!!
    أمنيه_إذا كنت خلصت كلامك أبي أروح أنام لأني تعبانه
    ويوم سكت ومارد عليها أخذت شنطتها وراحت الغرفه الثانيه.. سلطان وقف يفكر لدقايق (وناويه تنام بعد!!لاتكون متماسكه قدامي بس من باب كرامتها وهالحين جالسه تصيح ولا تسوي في روحها شي!! لازم أروح أشوفها) وقف عند الباب يتسمع ماكان يسمع ولا صوت (معقوله نامت لكن النور ماطفى! يمكن يكون اللي افكر فيه صار وسوت في نفسها شي!!)
    فتح الباب بسرعه بدون حتى لايطق الباب..شهقت أمنيه وحطت يدها على قلبها كانت توها طالعه من الحمام متسبحه لابسه بجامه ساتان موف وفاكه شعرها الأسود المبلول اللي يوصل نص ظهرها..سرح يوم شافها كانت ظالمه هالشعر بذيك التسريحه شاف ملامحها.. عيونها..بعد ماراحت عنها ذيك النظره الجامده..معقوله هاذي نفسها اللي شافها من دقايق ولا هو توه يفتح...
    أمنيه_نعم بغيت شي؟!!
    سلطان تورط مافكر وش بيقولها توقع انها بتكون يانايمه أو مسويه في روحها شي لكن هذي هي قدامه مافيها أي شي من اللي فكر فيه وتسأله وش يبي؟ أكيد تبي تعرف السبب اللي خلاه يدخل عليها بهالشكل بدون حتى مايطق الباب...
    سلطان_آآآ العشاء ماتبين تتعشين؟
    أمنيه رفعت حواجبها باستغراب_لا ماحس بجوع أبي أنام
    طلع سلطان وسكر الباب..وقف بمكانه يتذكر شكلها حس كأنها حلم ماكانت بجمال وروعة لميس بس كان فيها شي جذبه مايدري هالبنت فيها جمال خاص صح مايلفت الأنظار لكنه يسحر القلوب..
    تذكر ردة فعلها اللامباليه بالكلام اللي قاله..تذكر وش قال لها..وأخذه الكلام للميس وصوتها وصياحها..لميس الحبيبه اللي ماعرف غيرها واللي لايمكن يتنازل عنها مهما صار..طول عمره ماحب بحياته أحد غيرها هي ودلال كانوا ولازالوا أهم ثنتين عنده واللي ياما أهتم فيهم وخاف عليهم..راح لغرفته حاول ينام لكنه ماقدر حس ان راسه بينفجر مره يتذكر صوت لميس وهي تعاتبه وصياحها.. ومره يشوف ذيك النظرات البارده من زوجته..وبكل الحالتين يحس بالذنب لكن اللي يهمه أكثر شي من كل هذا لميس يبي يتطمن عليها ويطمنها إنه مهما بعدت بينهم الظروف هو مستحيل يتخلى عنها..وبعد تردد قرر يرسل لها مسج هو بحياته مافكر بهالشي بس لميس بتعذره عشان الظروف اللي هم فيها كتبلها [لميس أتمنى إن هالمسج مايضايقك وماتفهميني خطأ أنا أبي أتطمن عليك من فتره لفتره لحد مانوصل لحل للي حنا فيه أبي تكونين معي بكل اللي أسويه وتساعديني مع أبوك وصدقيني هذي زوجتي قدام الناس بس ولوقت قصير أنتظر ردك]
    وصل المسج للميس وهي تحاول تنام بعد إصرار من سحر..أخذت جوالها وقرت وهي مو مصدقه...
    سحر_من مين المسج؟
    سحر كانت جالسه تقرأ يوم شافت لميس سرحانه في جوالها استغربت..لميس قرت لها المسج...
    سحر_بتردين عليه؟؟
    لميس_إيه بقوله اني موافقه
    سحر_لميس انتي صاحيه أخاف تطيحين من عينه؟
    لميس_سلطان يعرفني من زمان ويعرف أخلاقي وبيقدر إني ماوافقت على هالشي إلا لأني واثقه فيه وهي كلها مسجات يعني ماراح أكلمه
    سحر_وليه؟ إذا بغي يوصلك شي يقوله لدلال طول عمركم كذا
    لميس_أنا ماوافقت عشان كذا أنا أبي يحس سلطان إني أحبه وواثقه فيه أبي أكون معه بكل لحظه لاتنسين هو عايش مع وحده اللحين ومهما أكد إنها ماتهمه أنا مابي يكون لها أي تأثير عليه هي بتكون بوجهه دايما وأنا بعيده عنه
    سحر_يمكن.. شكلك اقنعتيني
    لميس_لا تكفين منتظرتك أنا توافقين اسكتي خليني أفكر وش أرد عليه..وأخيرا أرسلتله[سلطان أنا واثقه فيك وأعرف إني معك في أمان تصرف بسرعه أنا مو عارفه لمتى بأقدر أتحمل]

    مع أذان الفجر صحت أمنيه توضت وصلت ووقفت عند الشباك تشوف الشمس وهي تشرق...
    تعبت أشكي..تعبت أبكي.. مآسي الروح~
    ظلمني الوقت وظروفه.. ذبحني وجفف أنهاري~
    أخبي علتي وأسكت..وأنا في داخلي مذبوح~
    أجامل وأرسم الضحكه..وأنا قلبي على ناري~
    أحاول والله يعلم بي..أداري دمعتي لاأبوح~
    وأداري الجرح واتجاهل.عن اللي ينشد أخباري~
    أقول: بخير لكني..جريح في حشاه جروح~
    صداها لو دفنته يوم..يبين سنين بأنظاري~
    حرقت بحسرتي يكفي..صرخت بصوتي المبحوح~
    ألا ياوقت وش ذنبي..عشان ألقيك بأعذاري~
    تبعثر حلمي قدامي..وغديت بدنيتي متروح~
    وقفت ولا قدرت أجمع..شتات نفسي وأفكاري~
    أمني النفس واخدعها..وأقول: إن كربتي بتروح~
    وهي والله مولوده..قدر مع أقداري~
    قتيل والبقاء براسي..في دنيا مابها مصلوح~
    قتيل والقهر قاتل..من اللي ياخذ بثاري~
    أنا ببقى ضحية وقت..أعاني والعنا مجروح~
    دعيت اللي خلق يرحم..رجيته ربي الباري~
    أبي أسعد أنا بلحظه..قبل نزعه توافي الروح~
    قبل ماأرحل عن الدنيا..وأروح لآخر دياري~
    أنا بأحمل جديد الجرح..في باقي وقتي المسموح~
    وإذا وافتني القدره..ترى هالبيت تذكاري~
    رثاني دمعي الطاهر في صمت مارضى بالنوح~
    رثتني قسوة الدنيا..ورثتني حتى أشعاري~
    راحت وانسدحت على السرير تفكر باللي صار أمس(ليه أنا هاديه كذا؟ ويعني المفروض وش أسوي؟ ماكنت فرحانه بهالزواج عشان أقول انه خاب أملي أنا كنت متأكده إن هالزواج فيه إن واللحين عرفت هالسبب ولا وش يخلي واحد مثل سلطان وبمركزه يترك كل البنات وياخذني أنا) تذكرت يوم ملكتها استغربت ان أخته ماحضرت وانه ماطلب يشوفها ماكانت مهتمه كثير لكن بنت اختها كانت متحمسه لهالعريس وأصرت انهم يطلون عليه من الشباك لكنهم ماشافوه إلا من ورى شافت شاب طويل أكتافه عريضه كانت تحس بهيبته قبل ما تشوف ملامحه وتسأل نفسها كيف وافقت عليه..كيف تدخل نفسها بهالعائله..كيف بيعاملونها..الظاهر انها لو تزوجت سالم كان أحسن لها.. ملت وهي جالسه بالغرفه وحست بالجوع لبست تنوره سماويه وبلوزه ليمونيه خفيفه ربطت شعرها وجابته على جنب تسريحتها المعتاده عشان تلقى شي تشغل فيه يدينها إذا سرحت طلعت وشافت سلطان متمدد على الكنب ومانام في غرفته خافت لايكون نايم وتزعجه كانت بترجع للغرفه لكنه تكلم...
    سلطان_ليش رجعتي؟
    أمنيه وبدت تلعب بشعرها_شفتك نايم ماحبيت أزعجك
    تعدل سلطان وجلس على الكنب رفع عيونه لها كانت واقفه عند الباب وتلف شعرها على أصبعها وتفكه يوم شافته يطالعها لفت وجهها عنه وهو حس انها غير اللي أمس شافها..هالبنت ملامحها كل شوي تتغير ولا هو اللي احساسه يتغير وكل يوم يشوفها بإحساس جديد.. وعشانه بدأ يحس بالذنب اتجاهها يشوفها اللحين صغيره وبريئه وزاد استغرابه وشلون تحملت كلامه اللي قاله لها أمس!!
    سلطان_تعالي أجلسي أبي أكلمك
    ويوم شافها ماتحركت قال بعصبيه من هدؤها...
    سلطان_تسمعيني؟؟
    ومره ثانيه رجعت تطالعه بذيك النظره البارده اللي مافيها أي مشاعر جلست على أبعد كرسي عنه...
    أمنيه_نعم!
    سلطان نسى الكلام اللي من الصبح يجهزه عشان يقوله لها...
    سلطان_الكلام اللي قلته البارح
    أمنيه_وش فيه؟
    سلطان_مابي أحد يعرفه
    أمنيه_إنشاءالله
    سلطان_لا من أهلي ولا من أهلك
    أمنيه_إنشاءالله
    سلطان_وماحنا رايحين شهر عسل أنا بقول لأبوي إن عندي أشغال ماتتأجل واتفقت معك نسافر بعدين وأنت وافقت
    أمنيه_إنشاءالله
    سلطان_بنسكن بفيلا هديه من الوالد كلها يومين وتجهز
    أمنيه _إنشاءالله
    سلطان_هذا كل اللي أنا أبيه وأنت وش تبين؟
    أمنيه_أبي أفطر
    سلطان_نعم!!!
    أمنيه_جوعانه أبي فطور
    سلطان_يعني ماعندك تعليق على الكلام اللي قلته؟
    أمنيه_لا
    سلطان_ماتحسين إني أظلمك؟
    أمنيه بابتسامه_لا مو حاسه
    سلطان قام عنها وهو يقول في نفسه(وأنت حاسه بشي من الأساس! أموت وأعرف ليش هالبرود واللامبالاه؟ يله أريح من الصياح والإزعاج لكن ليه هالإبتسامه!!) اتصل وطلب لهم الفطور...
    جلسوا يفطرون وسلطان كان ياكل ويراقبها وأمنيه كعادتها كانت سرحانه في عالم ثاني ومو حاسه باللي حولها...
    أمنيه_الحمدلله
    سلطان_وجوعانه وجوعانه وآخرتها حبة توست وكوب حليب ماكملتيه!!
    أمنيه استغربت هي نفسها ماتدري وش أكلت هو وشلون درى؟؟ (كان يراقبني!!)
    أمنيه_لا خلاص خلصت
    قامت عنه ودخلت الغرفه..
    بعد ساعه سمعته يطق على الباب وراحت تفتح...
    أمنيه_نعم
    سلطان_أنا بطلع إذا أحتجتي شي دقي علي،تعرفين رقمي
    أمنيه_لا
    سلطان_جيبي جوالك أسجل لك الرقم
    أمنيه_ماعندي جوال
    سلطان_معقول!!فيه أحد اللحين ماعنده جوال
    أمنيه_وليه الإستغراب أنا مو شايفه كل هالأهميه للجوال ولا عمري احتجته
    سلطان_يمكن أنا طالع وماراح أتأخر


    بانتظااااااار أرائكم وتوقعاااتكم



    ~
    مـع حيرتي شسوي رقيق القلب والنيه ولا ادري بنواياهم

    وراهم وين مارحلو وراهم وهم مافكرو فيه معاهم صادق النيه

    بصدق الحب لهم انوي واعلنها علانيه معاهم صادق النيه

    ~

    L O Z A
    آإلآإدآإرهـ
    آإلآإدآإرهـ

    انثى تاريخ التسجيل : 19/08/2008
    عدد الرسائل : 1198

    رد: رواية هدية عمري(كامله)..اللي ماتدخل يفوتها نص عمرها

    مُساهمة من طرف L O Z A في الأحد يناير 25, 2009 11:09 pm

    ""مـــشــ//ـــكوووورآآآآآآآآآ



    Im The Best

    كتكوته تاكل بسكوته
    مـِـِـِشرفـَـَـَهـ
    مـِـِـِشرفـَـَـَهـ

    انثى تاريخ التسجيل : 31/08/2008
    عدد الرسائل : 285

    رد: رواية هدية عمري(كامله)..اللي ماتدخل يفوتها نص عمرها

    مُساهمة من طرف كتكوته تاكل بسكوته في الثلاثاء يناير 27, 2009 1:13 am

    مشكوووووووووووووووووووووووووووره

    ANWAR
    عـِـِـِضـَـَـَو آإسـِـِـِتثنـَـَـَآإئيُ
    عـِـِـِضـَـَـَو آإسـِـِـِتثنـَـَـَآإئيُ

    انثى تاريخ التسجيل : 03/09/2008
    عدد الرسائل : 1082

    رد: رواية هدية عمري(كامله)..اللي ماتدخل يفوتها نص عمرها

    مُساهمة من طرف ANWAR في الثلاثاء يناير 27, 2009 8:02 am

    الــــعــــــفـــــو



    ~
    مـع حيرتي شسوي رقيق القلب والنيه ولا ادري بنواياهم

    وراهم وين مارحلو وراهم وهم مافكرو فيه معاهم صادق النيه

    بصدق الحب لهم انوي واعلنها علانيه معاهم صادق النيه

    ~

    βăŋoTA
    مـِـِـِشرفـَـَـَهـ
    مـِـِـِشرفـَـَـَهـ

    انثى تاريخ التسجيل : 11/03/2009
    عدد الرسائل : 1364

    رد: رواية هدية عمري(كامله)..اللي ماتدخل يفوتها نص عمرها

    مُساهمة من طرف βăŋoTA في السبت مارس 21, 2009 5:09 pm

    yslmoooooooooooo 8lby :5:

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 7:58 am